بلجيكا…بوشعيب البازي (أوديو) يضع شكاية ثانية ضد الموقع الالكتروني “الأخبار المغربية” وهاعلاش

الأخبار المغربية/ عبدالمجيد مصلح

اتخذ بوشعيب البازي رئيس جمعية aljalianews ABSL ومدير نشر الموقع الالكتروني “أخبارنا الجالية” المقيم ب”بروكسيل” المملكة البلجيكية، والحاصل على بطاقة المجلس الوطني للصحافة، من نفسه فرعون الكتابة محطما الرقم القياسي في الضرب تحت الحزام مستعملا الكلمة الساقطة بدل الكلمة الحرة المنتجة التي استشهد لأجلها أحرار شجعان وتركوا للتاريخ فخر الكتابة والميداليات الذهبية، فبعد تشنج العلاقات بين رئيس الجمعية والجالية المغربية المقيمة ب”بلجيكا” كان من الضروري أن  يتحول بعدها إلى الكتابة والشطط حيت فتح نيران القذف في أشخاص ومؤسسات الدولة المغربية، مرة يهاجم ومرة يهدد حتى ينال ما ينال وبعدها يحذف الكتابة ويمسح الأثر تماما كما يفعل الذي يخشى على نفسه ما يخشى، والذي يجهله (البازي) مازالت كتاباته محفوظة ليوم لاريب فيه، اليوم وبعد أن اكتشف أمره بمحاولته الاعتداء على دبلوماسي سابق ومدير مكتب www.rPtv.ma بأوروبا الساكن بمدينة (لييج).

ليسقط الستار والقناع وظهرت جموع الضحايا التي كان المسمى (بوشعيب البازي) يسلط عليها كابوس التهديد والوعيد ومن وراء هذا تظهر نساء كن ضحايا استعمال التحرش، بعدما وصلهم جميعا خبر وضع شكاية بمقر الأمن الفدرالي ب”لييج” وأخرى ضده بالمحاكم البلجيكية، في انتظار أن يتبعها بيان قوي موقع من طرف مغاربة العالم على رأسهم نساء متزوجات تحرش بهن واتفقن أخيرا على وضع الشكاية جماعية أمام القضاء البلجيكي لتكبر كرة الثلج التي تدحرجت بالتهديد والوعيد والابتزاز وتمددت لتصل إلى أشياء أخرى أكثر خطورة منها، والسؤال الذي يطرحه عموم المهاجرين والمهاجرات ومعهم الهيئة الدبلوماسية المغربية ببلجيكا، لمصلحة من يشتغل هذا الذي يتهم سفارة المملكة المغربية بالدعارة والمافيا؟ وينهيها بمسألة تهم الإرهاب والطعن في مؤسسات بلجيكية، كرة ثلج ما يسمى ب”أخبارنا الجالية” قريبا ستضربها أشعة المتابعات لتتحول إلى فيضانات.

مغاربة العالم يواكبون ملف بوشعيب البازي، طالما أنه أخذ منحى البحث والتحقيق في نازلة التهديد بالتصفية والسب والقذف والابتزاز واستعمال التخويف، وأشياء أخرى ستظهر على سطح هذا الملف الساخن سخونة (برمة الحمام)..الموضوع بمكتب المحققين الفدراليين البلجيكيين.

قد يعجبك ايضا
Loading...