إلى السادة الحموشي/المنصوري/عبدالنباوي/لفتيت

الخطابي كجسد إنتهى...لكن الخطابي كمشروع فكري إنساني تحرري لا زال ينبض في حسن البوهروتي

الأخبار المغربية

سؤال…لماذا لا تريدون التدخل ضد القادة والنشطاء الجمهوريين الريفيين؟ وتفكيك الجمعيات والتيارات والمؤسسات للمهاجرين الجمهوريين المنتمين إلى أمازيغ شمال المملكة المغربية، وهذه القضية يتابع طاقم “الأخبار المغربية” أطوارها المعقدة وتدخلات النيابة العامة المحتشمة، فعراب ومستشهر الجمهورية الريفية الانفصالي حسن البوهروتي، أعلن صراحة تأييده الدولة الريفية، ما الفرق بالنسبة لكم بين منظمة إرهابية وحسن البوهروتي الذي يدعو إلى الانفصال؟ وماذا عن الشرذمة من الوصوليين الذين وضعنا في حقهم شكايات وشكايات واتصلنا بالنيابة العامة لنخبرهم بتصرفاتهم الانفصالية؟ كل من يوجد بالصور المرفقة بهذا المقال يعتبرون إرهابيين جمهوريين إلا الأطفال الذين لم يبلغوا الحلم، إلى متى تنتظرون إلى أي حد يمكن الوصول بتحركات الانفصالي حسن البوهروتي ومن لهم علاقات بالقضاء والأمن بالعاصمة الاقتصادية والنواحي، إلى متى ستبقى الدولة بأجهزتها المختلفة تعرقل مهمة الجمهوريين؟ أكثر من ثمانية تنظيمات كلها تنادي بالملكية البرلمانية وبطريقة واضحة، لماذا شرطة إيطياليا وفرنسا وبلجيكا وهولندا كانت تتابع وتحضر لاجتماعات الجمهوريين المغاربة؟ لأن الأنشطة التي يقومون بها تدعو إلى ذلك لأنهم دخلوا إلى مرحلة الخلايا، ولم تسلم الاجهزة الأوروبية التقارير السرية عن اجتماعات خلايا الجمهوريين المغاربة، حيت وصفه مجموعة من المتابعين بصعوبة التعاون الأمني الكامل بين المملكة المغربية وأوروبا.

لقاء جمع مؤسس جماعة الإخوان اللامسلمين حسن البنا و الريفي الجمهوري محمد بن عبد الكريم الخطابي في القاهرة أيام حكم الملك فاروق

قد يعجبك ايضا
Loading...