فضيحة لابد أن تصل إلى باطرون لادجيد…عراب جمهورية الانفصاليين يستنجد بعناصر خاصة لحمايته من المتابعة (سير ماتخافش حنا معاك وقول لبغيتي)

 

عبدالمجيد مصلح

لربما حينما تكون في بروكسيل قد لايهتم لتحركاتك المشبوهة أي أحد باستثناء المخابرات البلجيكية الأوروبية أو الإيرانية الجزائرية، نظرا لأن شطحاتك تثير الإستغراب كمصور؟ ولكن حينما وصلت للعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء التي لاتعرف عنها إلا بضع مقاهي محروقة وبيوت أنت تعرف ونحن نعرف ماذا يجري فيها عين السبع/درب غلف، فهنا خاصك  “ترد البال” لأننا أبناء البيضاء الأحرار، ماشي براحة جمهورية الغدر الريفية، نعم مادمت أشهرت سفارتك الوهمية على صفحتك الموبوءة لاداعي لتستنجد بعناصر من لادجيد الذين قابلتهم في الرباط يومي الأربعاء والخميس، ليحموا ظهرك المطلي بشعار الإنفصاليين، (واخا قالوا ليك غ سير ماتخافش من النيابة العامة حنا لكنحكمو ماشي القضاء والأمن الوطني) لاتنسى أن الدولة المغربية الشريفة الملكية العتيدة لاتمشي من داخل مقاهي الدار البيضاء، ولا تسير أمور أمنها من قلب البيوت المشبوهة مع عشاءات وووو….. الدولة يُسيرها رجالات يخشون الله ويحضون بثقة الملك محمد السادس أنت تعرفهم، القضاء المغربي وضع لحماية أمن الدولة أولا وأخيرا، وإذا توصلت لشراء ضعفاء الضمير أشباه الصحافيين المزورين وأبناء (جويليلي الثقاب) المشعوذين، فلا تظن أنك تستطيع شراء رؤسائهم الذين وصلهم خبر هذا الإجتماع السري المطبوخ.

قد يعجبك ايضا
Loading...