تحية من الشعب الدُكالي الشقيق من الجماهيرية الريفية المغربية المتحدة الشقيقة

عبدالمجيد مصلح

إن التناقض الجوهري بين كل من مصور الحفلات حسن البوحروتي سفير الجماهيرية الريفية ومحمد الشرادي المكلف بمهمة ب”فوري” المملكة البلجيكية، في انتقاء المواضيع التي يطرحونها، وبالأخص ردودهم في الأمور المتعلقة بأخبار ومقالات الموقع الالكتروني “الأخبار المغربية” مثال ذلك التدوينة الأخيرة لسعادة سفير الجماهيرية المغربية، على حائط صفحته الفايسبوكية، أعتبرها هزيلة وهزلية ودون المستوى، فبعض الكتيبيين يناصرون مالك الموقع الالكتروني M99.MA ويكتبون بالنيابة (مقابل دراهم معدودات) أما بخصوص تدوينة البوحروتي ورفع شعار الجمهورية الريفية من قلب كازابلانكا العاصمة الاقتصادية وليس كازاخستان كما يلقب البيضاويين الذين يعيشون في بروكسيل، أصدقاء ومعارف البوحروتي المتملقين اعتبروا تدوينة سفير الجماهيرية الريفية شأن يهم الملك والحكومة والأجهزة، ولا ضرر أن يعبر البوحروتي عن ما يخالجه وذلك حسب تعبيرهم، (تقارب الصف واللحمة) ويصفونني بالبلطجي وعميل وصاحب أجندة خارجية، هل هذا هو المطلوب لمواجهة الأخطار المحيطة بنا يا مسؤولين..الوقاية خير من العلاج، قوموا بعملكم رحمكم الله.

للأسف أن الصراع بهذه الشدية بين فريق حسن البوحروتي المتكون من أشخاص ينتمون لمنطقة مغربية بالاسم فقط و طواحين دونكشوت ديلامنشا، ممكن أن أقارنها بفريق أوفرقة “تحفة” و”إينان” قناة بلا حدود ومؤسسي قناة حمزة مون بيبي وغيرهم ممن تقطعت بهم السبل، أشخاص لم يعد لديهم ما يخسرون لأنهم في حقيقة الأمر خسروا كل شيء، الزوجة والأولاد ولم يتبقى لديهم سوى معاكسة كل ما هو جميل في المملكة المغربية،  

إن ما بدر من حسن البوحروتي ومحمد الشرادي يحتاج إلى إعادة تنظيم الأفكار، ولن أترك الأمر لأهواءهم، لأنني استشعر أن هناك انحراف عن المسار والهدف لتهيئة الأجواء لفئة ضالة تحلم بالجمهورية الريفية، فالفشل الذريع الذي حصدوه في حياتهم العائلية في بلجيكا وهولندا وفرنسا وإسبانيا، أضاء حجم الانقسام والتفكك ليحاولوا استقطاب محاربين مفلسين من داخل الدارالبيضاء وإيطاليا وهولندا، واصطفافهم إلى جانبهم وهذا يثير المخاوف باحتمال اندلاع مسيرات احتجاجية والمطالبة باستقلال جمهورية الأمير مولاي محند، من العاصمة الاقتصادية، إنها نظريات المؤامرة ومعاداة المملكة المغربية، فهل ستفتح الأجهزة الأمنية بتلاوينها تحقيقا في أمر انتهاكات المصور حسن البوحروتي البلجيكي من أصول مغربية؟ والسؤال الذي لا یقل أھمیة…ھل من ُ الضروري محاولة القیام بذلك؟

 نصيحة لا ينبغي استبعاد كل ما جاء في الموقع الالكتروني “الأخبار المغربية”

قد يعجبك ايضا
Loading...