الجزء الأول…نشاط المغاربة الوطنيين الشرفاء في أوروبا

الأخبار المغربية/ عبدالمجيد مصلح

المغاربة الوطنيين الشرفاء في أوروبا وإفريقيا وأمريكا، هم أشخاص يحبون وطنهم وأوفياء للعرش العلوي، وفضائح تجسس الجمهوريين والانفصاليين على الوطنيين الشرفاء الملكيين، لم تكن الأجهزة الجزائرية والإيرانية وبعض الأحزاب اليمينية المتطرفة الأوروبية بعيدة عنها..

واهم من يظن أن موضوع بحث وتحقيق من قبل السلطات حول ما يقع بأوروبا من معاكسة كل شيء ملكي مغربي أصيل لم يبدأ بعد، فأمام التنامي المطرد لعمل الجمهوريين، منذ تولي الملك محمد السادس عرش أسلافه، أغلب الصحافيين في أوروبا يهتمون بشكل مشبوه بقاضايا المغرب والمغاربة الملكيين، وينشرون على شكل حلقات فضائح تورط فيها مغاربة فوق التراب البلجيكي/الهولندي، هذا الاهتمام المتزايد بقضايا المملكة المغربية، لم يكن وليد الصدفة، فالجمهوريين يتواصلون مع الإعلاميين الأوروبيين (نتوفر على أدلة) ليكتبوا تقارير منها ما يتم نشره وأخرى يتم بيعها في سوق النخاسة والفضيحة للأجهزة الاستخباراتية التي تدفع أكثر، الساحة الأوروبية لاتخلوا من جواسيس يلعبون على الجهتين، بل أبشركم بأن الأجهزة المغربية توصلت بمعلومات عن هوية الصحافيين المغاربة المعارضين (رجل هنا ورجل لهيه) الذين يتواصلون مع الأحزاب اليمينية المتطرفة التي تكره العرب والمسلمين، بل ويتواصلون مع الأجهزة الاستخباراتية الأوروبية عن طريق بعض الإعلاميين الانتهازيين، بهدف جمع المعلومات عن الملكيين الوطنيين الشرفاء الذين يعيشون في أوروبا (هولندا/بلجيكا/فرنسا/إسبانيا).

تعتبر الأجهزة الاستخباراتية الأوروبية شريكا مهما للمملكة المغربية، والدليل هو التعاون المتمثل في تبادل المعلومات عن الإرهابيين والجريمة المنظمة وتهريب المخدرات وتبييض الأموال..والاستخبارات الأوروبية على علم بكل أنشطة المغاربة الوطنيين الشرفاء، وكل التقارير تؤكد أن أنشطتهم تركز على الحصول على معلومات حول شخصيات الجمهوريين والشيعة الإثنا عشرية الموالين ل”حزب الشيطان” التنظيم الإرهابي خصوصا جماعة العدل والإحسان والسلفية الجهادية، وذلك باسم محاربة الإرهاب والأمن القومي لأوروبا والمملكة المغربية، ويقدر الاتحاد الأوروبي عدد الجمهوريين الانفصاليين المنحدرين من الريف وأعداء الوحدة الترابية البوليساريو وأكثرهم من أصول موريتانية (اللجوء السياسي) والمعارضين بمليون شخص (إناث/ذكور/أطفال) وغالبيتهم يدخلون إلى المغرب ومنهم من فتح مشروع مقهى وأسس شركات بمساعدة من (ولاد لبلاد).

الجزء الثاني مهم

H/C ع.م

قد يعجبك ايضا
Loading...