المملكة المغربية…من يقف وراء تأخير فتح مراكز تصفية الدم الخيرية الجزء الأول

المملكة المغربية…من يقف وراء تأخير فتح مراكز تصفية الدم الخيرية الجزء الأول
الأخبار المغربية

يوما بعد يوم نسمع عن معاناة مرضى القصور الكلوي، لكننا بالمقابل نسعد عندما يأتي إلى مسامعنا أن هناك جمعية أو جمعيات خيرية تطوعت للتكفل بمصاريف إقامة مركز لتصفية الدم، تهتم بصحة المواطنين، وتقوم بعدة اتفاقيات شراكة مع وزارة الصحة والجماعة الحضرية ومسؤولي العمالة، في بعض الأحيان تكون كلها مجرد حبر على ورق وتنتظر غالبية الاتفاقيات موافقة وزير الصحة أو رئيس البلدية أو عامل الإقليم، ولأن ذوي المرضى هم من يدهم في (العصيدة) تجدهم دائما يتسائلون عن مآل بعض المراكز التي بالفعل تم إنشاءها وفق دفتر التحملات، ولازال القائمون عن المشروع وذوي المرضى ينتظرون إخراج هذا المشروع الإنساني إلى حيز الوجود للمساهمة في التخفيف عن مجموعة كبيرة من الحالات وتجنيبهم متاعب التنقل…

قد يعجبك ايضا
Loading...