النسيج الجمعوي بتراب عمالة مقاطعات الحي الحسني في مهمة وطنية

ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا
متابعة/ كاتب عبدالمجيد

نظم النسيج الجمعوي بتراب عمالة مقاطعات الحي الحسني مع المركز الوطني لتحاقن الدم حملة للتبرع بالدم وذلك بقاعة نادي الفجر للكرة الحديدية، عمد القائمون من المختصين بمركز تحاقن الدم وكل من الفاعل الجمعوي عبدالله الصالحي والفاعل الجمعوي عبدالكريم لمبرع، الى استقبال المواطنين الذين توافدوا على قاعة النادي للتبرع بالدم حيث قام المختصون بإجراء الفحوصات الطبية للمتبرعين قبل الشروع في التبرع للتأكد من مقدرة المتبرع على التبرع من خلال مطابقته لتوافر عناصر الدم وقياس نسبة الهيموجلوبين بالنسبة للدم الموجودة في جسمه وسلامته وصحته وخلوه من التلوث بوجود بعض الأمراض المعدية والتي قد تنتقل من خلال نقل الدم من المصاب إلى المريض الذي يستقبل تلك الكميات من الدم وقال عبدالله الصالحي المشرف على تنظيم الحملة: يأتي تنظيم هذه الحملة في إطار الأنشطة والفعاليات الاجتماعية التي يقوم بها النسيج الجمعوي في دعم مركز تحاقن الدم وخدمة المجتمع والتواصل المستمر مع المؤسسات المختلفة والتي تعمل على خدمة أفراد المجتمع من خلال تقديم المساعدات، ونهدف جميعا من خلال تنظيم هذه الحملة إلى سد حاجة مركز تحاقن الدم بتوفير الكمية اللازمة نظرا للطلب المتنامي عليه لإنقاذ أرواح المصابين جراء الحوادث المرورية المتزايدة إلى جانب الأمراض الأخرى التي قد تتطلب نقل دم على وجه السرعة لإنقاذ حياة تلك الحالات المرضية، كما يستوجب ذلك الكثير من حالات الولادة التي تحدث بأقسام الولادة بمختلف مستشفيات الدارالبيضاء الكبرى، ويأتي تجاوب المواطنين للإقبال على التبرع بالدم خلال هذه الحملة نابعا من الوعي والإدراك بأهمية توافر كميات من الدم لدى مركز تحاقن الدم مما يمكن القائمين عليها من جمع كمية من الدم لزيادة أرصدته من الدم ليتمكن من تقديم مساعداته للحالات المرضية التي تتطلب نقل دم على وجه السرعة وكذلك الحالات الطارئة.


قد يعجبك ايضا
Loading...